REVIEWS

الالكترو شعبي (مزيكا المهرجان) صوت الشارع المصري

9.54K

تعد مصر موطن الموسيقى العربية الكلاسيكية التقليدية، إلا انها في السنوات الماضية شهدت نموا لنمط جديد من الموسيقى الحديثة. خاصة في الضواحي والأحياء الفقيرة من القاهرة: الكترو شعبي (مزيكا المهرجان) صوت الشارع المصري.

يرتكز هذا النمط على الموسيقى الشعبية التي تعزف في الأعراس والمهرجانات. و يقوم على المزج بين الإيقاعات العربية والإلكترونية، وكذلك الهيب هوب و الراب، مما يؤدي الى مزيج راقص مميز، فاتحاً متنفس للشباب، الذي يصارع مع قيود عديدة يفرضها المجتمع.

بدء هذا النمط منذ سنوات قليلة بعدد قليل من الشباب. حيث ارادوا خلق لون جديد من المزيكا يشبههم. و كانوا و مازلوا حتي الان من رواد هذا النمط و هم فيجو و عمرو حاحا.
حيث تشاركوا مع بعض الشباب بعمل بعض الفرق الموسيقية و المشاريع الفنية، حتي يعترف بهم و كان من هؤلاء الشباب السادات و فيفتي، و اوكا و اورتيجا.

في سنواته الاولى أحدث هذا النمط ضجة كبيرة و اصبح حديث الشارع و كان مغنيين الالكترو شعبي او مزيكا المهرجان يحتذي بيهم الشباب.
و من اهم فرق و شباب هذا النمط و من احدثوا ضجة هم:
السادات العالمي

المدفعجية

الصواريخ

ولم يكتفي الالكترو شعبي باذان الناس انما تغلل الي سينما المصرية. حيث اصبح لا يوجد عمل فني مصري سينمائي الا وبه طابع من هذا النمط.
و قد قدم المحرح حسام الجوهري فيلم (المهرجان). حيث يتناول الفيلم أغاني المهرجانات التي إنتشرت في السنوات الأخيرة، من خلال قصة إثنان من مطربي هذه الأغاني (علاء فيفتي وسادات)، واللذان يقطنان في إحدى المناطق الشعبية، ويجدا أنفسهما في مواجهة العديد من التحديات، من أجل إثبات الذات في عالم صناعة موسيقى المهرجانات.

و منذ سنوات قليلة احتلت أغنية الراب المصري صدارة الالكترو شعبي. حيث اشترك فيقها العديد من مغنيين هذا النمط ام سي امين، فيلو، السادات و فيفتي. و نالت العديد من اعجاب الجمهور و الشباب. حيث كانت العمل الفني الاول (المهرجان) الذي يشترك بيه رواد هذا النمط.

ايضًا لم يكتفي هذا النمط بكونه صوت الشارع المصري. و لكن قد حصل علي معجبين به و مستعمعين له من جميع أنحاء العالم. حيث اقيمت العديد من الحفلات في فرنسا و لندن و العديد من الدول الاوربية الاخري.

X