FEATURES

أضخم مهرجان موسيقي عربي وأفريقي

1.34K

شهدت المغرب بدء فعاليات مهرجان “موازين إيقاعات العالم” الشهير في دورته 18 ، ليلة الجمعة، و الذي يعد أحد أهم المهرجانات الغنائية على مستوى العالم والأضخم عربياً وأفريقياً.

بدء فعاليات مهرجان “موازين إيقاعات العالم”في المغرب

ويشهد المهرجان، الذي تنظمه جمعية مغرب الثقافات، حضور نجوم الغناء من المغرب والعالم العربي والغربي، ويستمر إلى غاية 29 يونيو.

حيث يستقطب نجوم الموسيقى الوطنية والعالمية، والمواهب الشابة، والنجوم الصاعدة. فلكل فنان مكانه في موازين.

ومن بين حفلات اليوم الأول سهرة لفرقة الفلامنكو “دي أندلسيا” الإسبانية، حيث قدمت رقصات الفلامنكو، بالإضافة إلى الفنانين المغاربة؛ مثل محمد رضا، ومصطفى بوركون، وزهيرة الرباطية.

ولمهرجان “موازين إيقاعات العالم” شهرة عربية وعالمية مكّنته من استقطاب اهتمام أبرز الفنانين العرب والعالميين على مدار دوراته السابقة.

إعداد 7 منصات

فقد تم إعداد سبع منصات مقسمة بين العدوتي الرباط وسلا، وذلك من أجل استضافة مائة حفل موسيقي مع برنامج غني ومتنوع يؤلف بين مختلف الأساليب والتلوينات الموسيقية لألمع نجوم الساحة الغنائية الدولية والعالم العربي، والذين سيعملون من دون شك على تقديم عروض استثنائية لا تنسى.

وستقدم كل منصة، على مدى تسعة أيام، حفلات بهيجة وساحرة موجهة لجمهور مغربي شغوف من مختلف الفئات العمرية، علما أن منظمي المهرجان، وكما جرت العادة، يحرصون على إفراد حيز هام للموسيقى المغربية بمختلف تعبيراتها، حيث أن نصف برمجتها ستخصص لمواهب الساحة الموسيقية الوطنية.

مهرجان موازين، الذي رأى النور سنة 2001، سيقدم كعادته برمجة غنية تجمع بين كبار نجوم الموسيقى العالمية والعربية، ويجعل من مدينتي الرباط وسلا فضاء لملتقيات متميزة بين الجمهور وتشكيلة من الفنانين المرموقين.

ويقدم المهرجان، الحامل لقيم السلم والانفتاح والتسامح والاحترام، ولوجا مجانيا لـ 90 في المائة من حفلاته، جاعلا من الاستفادة المجانية للفرجة مهمة أساسية.

علاوة على ذلك، يعتبر هذا الحدث الموسيقي الوازن دعامة أساسية للاقتصاد السياحي الجهوي، وفاعلا من الدرجة الأولى في مجال صناعة الفرجة بالمغرب.

المهرجان يحقق نجاحا على مدار السنوات الماضية

وقد حقق المهرجان في سنة 2013  رقما قياسيا عالميا ، فقد حضر المهرجان أزيد من 2 مليون و400 ألف متفرج و30 مليون مشاهدة على القنوات العالمية في مختلف أنحاء العالم، و صنفته شبكةإم تي في أمريكية العالمية عبر موقعها الإلكتروني ثاني أكبر وأضخم مهرجان في العالم.

في سنة 2016، حقق المهرجان أزيد من 2 مليون متفرج. و800 ألف وحقق 500 مليون مشاهدة في القنوات العالمية التي نقلته مباشرة في فرنسا وأوروبا وأمريكا وأفريقيا والعالم العربي.

CNL Music
X