REVIEWS

أفضل ١٠ ألبومات في ٢٠١٩

5.23K

شهد عالمنا العربي هذا العام العديد من الإصدارات والألبومات الكاملة برؤية وشكل مختلفيين تمامًا عن المعتاد، بعناية شديدة اخترنا لكم أفضل الألبومات لعام ٢٠١٩.

 

ثق بنا، استمع واستمتع.

بسبع أغاني فقط وهو العدد الأقل منذ بداية الفريق ابتعدت كايروكي عن موسيقى البوب روك بمفهومها التقليدي، وانتقلوا بين البوب والروك والموسيقى الإلكترونية والشعبي، بجانب ذلك قد شارك فيه أغلب أعضاء الفريق بالغناء وخلى تمامًا من اي مشاركة لفنانين آخرين كما عودونا كايروكي.

بإسم مستوحى من التراث الأردني، يتضمّن الألبوم تسع أغنيات وهو مزيج مُختلف من موسيقى الإندي روك والموسيقى الشرقيّة المُفعمة بالإحساس والإيقاع التي تعكس هويّة الفرقة ولغتها الفنيّة. بالألبوم أغنية بعنوان “موج” يشاركهم فيها “محمد عبد الله” عضو فرقة المربع.

ويجز ينهي عامه المميز بألبوم مصغر يتكون من أربع أغاني بين التراب والـ آر أند بي هم “على راحتي – كان نفسي – حورية – الزار”، كالعادة نجد أغاني بإنتاج توتي ولكن المفاجأة في هذا الألبوم هو تعاون ويجز مع الموزع الصاعد “سقا” الذي أضاف اختلاف ملحوظ في نوعية اغاني ويجز.

لأول مرة باللغة الإنجليزية أصدرت آمال مثلوثي ألبومها هذا العام المكون من عشر أغاني، في محاولة منها  لتوسيع عملها وإيصاله لجمهور أوسع. يعتبر الألبوم نقله لأعمالها من فئة الموسيقى العالمية الضيقة إلى حد ما إلى تيار رئيسي أكبر.

الألبوم الرسمي السابع في مسيرة المغنية الجزائرية سعاد ماسي. يضم العمل عشر أغاني، اختلطت فيها اللغة ما بين الجزائرية المحكية واللغة الفرنسية، بالإضافة إلى أغنية “سلام” التي غنتها ماسي باللهجة المصرية المحكية. تعتمد الأغاني على الآلات الوترية بشكل رئيسي، والتوليف ما بين الموسيقى الشرقية والغربية.

إسلوب مختلف تمامًا وتنوع موسيقي لأول مرة نراه، ظهر شارموفرز بألبوم كان شعاره “اضطراب في التواصل”. الألبوم به عشر أغاني بين الريچي والبوب والشعبي والصوفي بجانب تعاونات كثيرة مع فنانين آخرين مثل: إسلام شيبسي وساري هاني والحضرة.

أطلقت الفرقة السورية الألمانية شكون ألبومها لهذا العام المكون من إحدى عشرة أغنية، بالتعاون مع “الفرعي” في أغنية وحيدة والتي تحمل إسم الألبوم. موسيقى الألبوم متنوعة بين الهاوس والدب ستيب والهيب هوب والموسيقى الإلكترونية، بالإضافة إلى كلماتها الخاصة ، تستخدم الفرقة عناصر فولكلورية موسيقية تقليدية في المجتمع العربي، والتي تبدو اليوم أكثر أهمية من أي وقت مضى.

الألبوم مصغر من ثلاث أغاني، خلاصة تعاون مفتوح بين موسيقيين عرب مستقلين يجدون أنفسهم اليوم في حالة بحث عن الهویة والحدود والعائلة، التي أصبحت مفاتیح هذا المشروع الموسيقي. الفنانون هم: زید حمدان، محمد عبد الله، وفرقة طنجرة ضغط.

 بعد أن بدأت تغير هويتها الموسيقية بشكل كبير، فـ”مشروع ليلى” اطلقوا ألبوم هذا العام بأغنيتين جديدتين هم “معاليك” و “راديو رومانس”، واكتفت بإعادة توزيع بعض أغانيها بإسلوب جديد.

بعد ست سنوات من العمل على هذا الألبوم، أطلقه الجيتاريست الكبير أوسو لطفي هذا العام، إسم الألبوم قادم من أنواع الجيتارات سواء الخشبية أو الكهربية، وإعتماد موسيقى الألبوم كليًا على هذين الآلتين فقط وهو أقرب للچاز.

X